النهضة الاقتصادية الألمانية انطلقت بعد اختراع آلة الطباعة

2018-05-11 19:22

اعتبر دبلوماسي إيران سابق في ألمانيا إن اختراع آلة الطباعة كان البداية لانطلاق النهضة الاقتصادية في ألمانيا.
وفي ندوة تحت عنوان "النهضة الاقتصادية الألمانية" على هامش فعاليات النسخة الحادية والثلاثين من معرض طهران الدولي للكتاب، قال الدبلوماسي الإيراني محمد إبراهيم محجوب إن المنتجات الألمانية تتمتع بجودة لا مثيل لها ولم تنجح الضغوط التي مارستها بريطانيا بعد الحرب العالمية الثانية لضرب المنتجات الألمانية في الحد من ارتفاع بيعها في أوروبا والعالم في ظل الجودة التي جلبت ثقة المستهلكين.
وأشار محجوب إلى ما يتمتع به الألمان من عقلية مثابرة، ومنضبطة، ودقيقة، وأكد إن ألمانيا بلد ولاد للمهندسين خلافا لأمريكا التي يكثر فيها المدراء، قائلا إن ألمانيا تمتلك رصيدا اجتماعيا ضخما فمعظم الشركات متعددة الأجيال لا تزال تعمل وتزخر بالوطنية.
ويقول الدبلوماسي الإيراني إن الألمانيين يعتقدون بأن السلعة الجيدة ينتجها صانع جيد، كما إن ألمانيا تتميز بكثرة الاستثمارات في مجال التعليم وتأهيل الكفاءات العالية.
من جانبه بين دبلوماسي إيران سابق في ألمانيا، غلام رضا نظربلند إنه درس أسباب التميز الألماني في أيام حضوره بألمانيا عبر دراسات ميدانية ومقابلات مع الأجيال الألمانية القديمة.
وأوضح نظربلند إن الشعب الألماني دخل مرحلة الازدهار الفكري والحكمة منذ عصر النهضة الأوروبية ثم تعود على الاجتهاد، والصحة المهنية، والإدارة، وتجنب الفساد في إطار أخلاقيات العقلية البروتستانتية مما أدى إلى ظهور ونمو الأفكار الجديدة في المجال الفلسفي، والثقافي، والفني، كما ساهم اختراع آلة الطباعة في ألمانيا في القضاء على الأمية وانتشار القراءة العامة والعلوم.