دراسة مشاكل الناشرين الأجانب في معرض طهران الدولي للكتاب

2018-05-12 17:15

شهدت قاعة الأدباء في معرض طهران الدولي للكتاب إقامة ندوة لدارسة المشكلات التي يواجهها الناشرون الأجانب في معرض طهران وذلك بمشاركة مدير لجنة الناشرين الأجانب وممثلي دور النشر العربية واللاتينية.
وقال مدير لجنة الناشرين الأجانب داوود موسايي إن الهدف من الندوة هو الحوار وتقييم ظروف إقامة الدورة الحادية والثلاثين من معرض طهران الدولي للكتاب فضلا عن تحديد إيجابيات وسلبيات إقامة المعرض من أجل تحسين مستواه في الدورات القادمة.
وفي مداخلات الناشرين، قال ممثل الناشرين العرب إن أهم هذه المشاكل تتمثل في تغيير الأسعار بسبب تذبذب سعر العملة الصعبة والقيود المفروضة على الحصول على العملة الصعبة وإخراجها مما صعب من عمل الناشرين.
وطالب أحد الناشرين العرب بتحسين الحملة إعلامية للمعرض حتى يزور مزيد من الزائرين جناح الناشرين الأجانب، فضلا عن تخصيص أماكن أفضل لدور النشر الجامعية الأجنبية، كما طالب آخرون بتسريع التخليص الجمركي.
وفي معرض رده على مداخلات الناشرين الأجانب، عبر موسايي عن أسفه لتأخر انطلاق التحضيرات والتخطيط للمعرض، قائلا إنه تم التنسيق مع الجهات المعنية لتسهيل عمل الناشرين لإخراج عملتهم الصعبة من الجمارك عبر تزويدهم بكتاب رسمي.
كما أعلن المدير العام لجمعية الناشرين الدوليين سعيد عابديني إن الموقع الإلكتروني للجمعية سينشر إعلانات الناشرين الأجانب مجانا.